فرنسا: حجر صحي للقادمين من بريطانيا وإسبانيا
تعتزم فرنسا فرض حجر صحي لمدة 14 يوماً على القادمين إليها من بريطانيا وإسبانيا، رداً على إقدام الدولتين على خطوة مماثلة في إطار جهود الحد من انتشار وباء كورونا.
وقالت وزارة الداخلية الفرنسية اليوم السبت إن الأمر يسري على القادمين من الدول الأوروبية الأخرى، التي فرضت سلطاتها، بشكل أحادي، الحجر الصحي على الوافدين إليها.
ويبدأ تنفيذ القرار بعد غد الاثنين على القادمين إلى فرنسا من إسبانيا، بعدما بدأت مدريد يوم 15 من الشهر الجاري تطبيق قاعدة الحجر الصحي لمدة 14 يوماً على القادمين إليها. أما بالنسبة للمسافرين القادمين من بريطانيا، فسيبدأ سريان الإجراء بمجرد أن تطبيق لندن مثل هذه القيود.
وكانت وزيرة الداخلية البريطاني بريتي باتيل أعلنت أمس الجمعة أن قراراً بإخضاع جميع القادمين الأجانب إلى بريطانيا للحجر الصحي سيبدأ تنفيذه من 8 يونيو (حزيران) المقبل.
ولم يكن قرار الحكومة البريطانية متوقعاً. ويُعتقد أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون توصلا لاتفاق خلال محادثة هاتفية قبل اسبوعين على أن يتخذا قراراً مشتركاً بشأن فرض قيود على الحدود بين البلدين.