اعتقال المغني «آر. كيلي» بجرائم على صلة بالأطفال
ألقت السلطات الأميركية القبض على المغني الأميركي آر. كيلي في مدينة شيكاغو بتهم ارتكاب جرائم جنسية، حسبما أفاد مسؤولون من جهات إنفاذ القانون.
وقالت وكالة (إن.بي.سي) الإخبارية إن محققين من شرطة نيويورك ووزارة الأمن الداخلي ألقوا القبض، الخميس، على المغني البالغ من العمر 52 عاما، الذي فاز بعدة جوائز غرامي، ومن المتوقع نقله إلى مدينة نيويورك.
ونقلت صحيفة شيكاغو صن تايمز، الجمعة، عن مكتب المدعي العام قوله إن كيلي يواجه 13 اتهاما بارتكاب جرائم جنسية.
من جهتها، قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن إيقاف آر. كيلي جاء على خلفية تهم جديدة أبرزها استغلال مواد إباحية على صلة بأطفال.
ووجّه المدّعون الفدراليون 13 تهمة رئيسية جديدة إلى المغني، أبرزها استغلال مواد إباحية على صلة بأطفال وعرقلة مسار العدالة واستدراج قاصرين، بحسب "نيويورك تايمز".
وأضافت أن محاميه ستيف غرينبرغ أكد اعتقاله، لكنه امتنع عن الخوض في تفاصيل.
وكان كيلي دفع ببراءته في 11 اتهاما بالاعتداء الجنسي والتحرش أمام محكمة في شيكاغو، في يونيو الماضي.