"الداخلية" تؤكد أهمية التعاون مع ديوان حقوق الإنسان في دعم الجهود المشتركة

هذا المحتوى من : كونا

أكد وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام اليوم الأحد أهمية التعاون مع الديوان الوطني لحقوق الإنسان في مجال حقوق الإنسان بما يدعم الجهود المشتركة في هذا الشأن.
جاء ذلك خلال استقبال الفريق النهام رئيس لجنة الشكاوى والتظلمات في الديوان الوطني لحقوق الإنسان المحامي علي البغلي وأعضاء الديوان الدكتور عبدالرضا أسيري والسفير خالد المغامس وأمين السر غيداء الشمالي بحضور الوكيل المساعد لقطاع المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام بالوزارة اللواء طلال معرفي.
وتطرق اللقاء إلى التداعيات الاجتماعية والصحية لجائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) على مختلف قطاعات الدولة ومن ضمنها (المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام) وسبل دعم هذا القطاع نفسيا واجتماعيا بغية تطوير الخدمات المقدمة للنزلاء وذلك بحسب بيان صادر عن الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني.
كما تطرق اللقاء إلى مناقشة توصيات ومقترحات قدمها أعضاء الوفد الزائر الذين أعربوا عن خالص التقدير والامتنان لتجاوب الفريق النهام مع ما قدموه من مقترحات مشيدين كذلك بما تقدمه وزارة الداخلية من جهود وبرامج إصلاحية وتأهيلية لنزلاء المؤسسات الإصلاحية لتأمين المناخ المناسب لهم.