«الذهب» مستقر مع معادلة آمال التحفيز الأميركي للدولار القوي


استقر الذهب اليوم الجمعة إذ عوضت توقعات بإقرار حزمة تحفيز أميركية في نهاية المطاف أثر ضغوط فرضها الدولار القوي. 
ولم يطرأ تغير يُذكر على الذهب في التعاملات الفورية عند 1903.36 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0631 بتوقيت جرينتش، بعد أن نزل ما يزيد عن واحد بالمئة في الجلسة السابقة، وارتفعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.01 بالمئة إلى 1905.80 دولار. 
والذهب الذي يُعتبر تحوطا في مواجهة التضخم المحتمل مرتفع 0.3 بالمئة في الأسبوع. 
وقال كاميرون ألكسندر مدير أبحاث السلع الأولية لدى رفينيتيف ميتلز ريسيرش «المخاوف حيال ارتفاع الإصابات بكوفيد-19 وزيادة احتمال فوز ديمقراطي في الانتخابات الأميركية، وهو ما من المرجح أن يتمخض عن تحفيز أكبر وضعف الدولار، تساعدان الذهب على الارتفاع. 
«مؤشرات اتفاق (للتحفيز في الولايات المتحدة) محتمل في وقت سابق ربما قدمت بعض الزخم الصعودي». 
وارتفع مؤشر الدولار 0.1 بالمئة مقابل سلة من العملات الرئيسية، مما يزيد تكلفة الذهب لحائزي العملات الأخرى.