«الذهب» يرتفع بفعل المخاوف من «كورونا».. وآمال التحفيز الأميركي


ارتفعت أسعار الذهب اليوم الاثنين تدعمها بواعث القلق من تفاقم جائحة كوفيد-19، بينما تعززت أسعار المعدن النفيس أيضا بالآمال حيال حزمة تحفيز أميركية جديدة قبيل الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.
وبحلول الساعة 0725 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مرتفعاً 0.6 بالمئة إلى 1909.90 دولار للأوقية (الأونصة)، في حين زادت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.3 بالمئة لتسجل 1912.40 دولار.
وقال هارشال باروت، كبير استشاريي أبحاث جنوب آسيا في ميتال فوكاس، «تجدد تنامي كوفيد-19 في أوروبا يزيد إمكانية تجدد الركود وحدوث تباطؤ اقتصادي طويل الأمد».
وأضاف: «تباطؤ النمو الاقتصادي سيعني مزيداً من التحفيز النقدي والمالي في المستقبل»
يُعتبر الذهب أداة تحوط من التضخم وانخفاض قيمة العملة، وقد ارتفع حوالي 25 بالمئة هذا العام مع إطلاق الحكومات والبنوك المركزية موجة من إجراءات التحفيز، للحد من الأضرار الاقتصادية للجائحة.
وفي المعادن النفيسة الأخرى، زادت الفضة 2.4 بالمئة إلى 24.74 دولار للأوقية، بعد أن اقتربت من ذروة أسبوع.
وقال سيتي في مذكرة إنه يتوقع ارتفاع أسعار الفضة إلى 40 دولاراً على مدى الإثني عشر شهراً المقبلة، بفضل طلب استثماري مستدام وتعاف في الاستهلاك الصناعي خلال 2021.
وارتفع البلاتين 1.2 بالمئة إلى 870.69 دولار للأوقية، وصعد البلاديوم 0.9 بالمئة مسجلاً 2351.94 دولار.