بنغلاديش تعلن الحداد وتنكيس الأعلام على وفاة أمير البلاد الراحل


أعلنت بنغلاديش اليوم الخميس يوما للحداد الوطني وتنكيس الأعلام على وفاة صاحب السمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه.
وأصدرت دائرة مجلس الوزراء في بنغلاديش بيانا بهذا الشأن حيث تم تنكيس الأعلام في جميع المكاتب الحكومية وشبه الحكومية والمستقلة والمؤسسات التعليمية وجميع المباني الحكومية وغير الحكومية وفي جميع البعثات في الخارج.
كما دعا البيان إلى رفع الأدعية الخاصة في جميع مساجد البلاد وإقامة الصلوات أيضا في أماكن عبادة الديانات الأخرى "سعيا وراء السلام الأبدي لروح أمير الكويت الراحل".
وقالت رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة في بيان منفصل "بالنيابة عن شعب وحكومة بنغلاديش وأصالة عن نفسي أشعر بصدمة شديدة عندما علمت بوفاة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح".
وأعربت الشيخة حسينة عن تعازيها الحارة لشعب الكويت الشقيق وخالص تعازيها لأبناء أسرة آل صباح لتحمل "هذه الخسارة التي لا تعوض" داعية الله تعالى أن يتغمد روح الأمير الراحل برحمته ويسكنه الدرجات العلى من الجنة.
واستذكرت في هذا المقام العلاقة القائمة على الثقة والأخوة بين أمير الكويت الراحل الذي كان وزير خارجية الكويت آنذاك والأب المؤسس لبنغلاديش الشيخ مجيب الرحمن في الأيام الأولى لاستقلال بنغلاديش الحديثة قائلة "بالاعتماد على مهارته التفاوضية الممتازة والقبول العالمي تمكن الشيخ مجيب من الحصول على الاعتراف ببنغلاديش كدولة مستقلة ذات سيادة خاصة من قبل الأمة الإسلامية".
وأضافت "كما استذكر بامتنان عميق مساهماته في رفاهية الجالية البنغلاديشية في الكويت" مؤكدة أن شعب بنغلاديش يقدر بعمق قيادته ومساهمته في تشكيل مجلس التعاون الخليجي وتعزيز السلام والاستقرار في المنطقة وخارجها.