عملية طعن في باريس توقع 4 جرحى قرب مقر «شارلي إبدو»


أصيب 4 أشخاص اثنان منهم في حالة خطيرة، عقب هجوم بأسلحة بيضاء قرب المقر القديم لصحيفة "شارلي إبدو" الساخرة في باريس، الجمعة، حسبما أفادت مراسلة "سكاي نيوز عربية".
وقال رئيس وزراء فرنسا جان كاستيكس إن الهجوم وقع بسكين.
وأضافت مصادرنا أن قوات الأمن تطارد شخصين يشتبه في ضلوعهما في الحادث، ونجحت بالفعل في اعتقال أحدهما، فيما عثرت القوات في موقع الحادث على طرد مشبوه.
وانتشرت قوات الأمن في الشوارع المحيطة بمكان وقوع الجريمة، وأقامت حولها طوقا مشددا.
وشهد مقر صحيفة "شارلي إبدو" في يناير 2015، هجوما إرهابيا قاده ملثمون، وأدى إلى مقتل 12 شخصا وإصابة 11 آخرين، معظمهم من فريق التحرير.
ويأتي حادث الطعن الجديد بموازاة جلسات محاكمة في باريس لشركاء مفترضين لمنفذي الهجوم الأول على مقر "شارلي إبدو".