«يوروستات»: تراجع حجم التجارة الخارجية للاتحاد الاوروبي بسبب «كورونا»


كشف مكتب الاحصاءات الاوروبي (يوروستات) اليوم الاربعاء عن تراجع صادرات الاتحاد الأوروبي من السلع إلى باقي دول العالم خلال الفترة من يناير إلى يوليو إلى 08ر1 تريليون يورو (2ر1 تريليون دولار أمريكي) بانخفاض بلغت نسبته 2ر12 في المئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
وقال (يوروستات) في بيان ان واردات الاتحاد الأوروبي من بقية دول العالم لنفس الفترة تراجعت هي الاخرى إلى 990 مليار يورو (1ر1 تريليون دولار أمريكي) بانخفاض نسبته 1ر13 في المئة مقارنة بشهر بنفس الفترة من العام الماضي.
وفيما يتعلق بمنطقة اليورو اضاف (يوروستات) ان صادرات منطقة اليورو من السلع إلى باقي دول العالم انخفضت إلى 19ر1 تريليون يورو (4ر1 تريليون دولار) بانخفاض قدره 4ر12 في المئة فيما تراجعت الواردات إلى 08ر1 تريليون يورو (4ر1 تريليون دولار) بانخفاض قدره 1ر13 في المئة عن نفس الفترة.
وأشار يوروستات إلى أن تدابير احتواء فيروس (كورونا) التي قدمتها الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على نطاق واسع استمرت في التأثير بشكل ملحوظ على التجارة الدولية في السلع.