«البيئة»: مواصلة الجهود البيئية الخليجية المشتركة


أكد رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله أحمد الحمود الصباح على مواصلة الجهود البيئية المشتركة بين دول مجلس التعاون الخليجي بما يسهم في تعزيز مسيرة التعاون.
وقال الشيخ عبدالله الأحمد في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية اليوم الثلاثاء انه تم عقد الاجتماع ال22 للوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وبرئاسة وفد الكويت ممثلا بوزيرة الشؤون الاجتماعية ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي.
وأضاف أن الاجتماع تناول العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ومنها التوجهات البيئية لدول مجلس التعاون والخطة الإستراتيجية للجنة الوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة واتفاقية المحافظة على الحياة الفطرية ومواطنها الطبيعية.
وأوضح أن هذا الاجتماع يأتي من أجل الوقوف على ما تحقق من إنجازات ونتائج في المجال البيئي الخليجي لمواصلة الجهد المشترك وترجمة للأهداف السامية التي رسمها قادة دول مجلس التعاون الخليجي في سبيل الوصول إلى تحقيق الأهداف المشتركة.
وذكر انه تم عرض تقرير الأمانة العامة بشأن جهود الدول الأعضاء في مواجهة جائحة (كوفيد-19) والإشادة بالجهود المتخذة من الدول الأعضاء لمواجهة فيروس كورونا المستجد مبينا انه تم تحديد موعد الاجتماع ال23 للوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة برئاسة البحرين.
وأفاد أن الوزراء أعربوا عن شكرهم الجزيل للكويت وذلك لرعايتها البوابة البيئية الخليجية واوصوا بدعمها بالبيانات البيئية للاستفادة منها وتحقيق أهداف إنشائها.