العاصفة «ايسا ايس» تحدث فيضانات وتقطع الكهرباء في عدة مناطق أمريكية


تسببت العاصفة الاستوائية (ايسا ايس) اليوم الثلاثاء في تشكيل أعاصير ورياح عاتية ما احدث فيضانات في ولاياتي فرجينيا ومريلاند بعد تجاوزها شواطئ ولاية كارولينا الشمالية لتقطع التيار الكهربائي عن عشرات الالاف من السكان في عدد من المناطق.
وقال المركز الوطني للاعاصير إن شدة رياح المصاحبة للعاصفة بلغت 85 ميلا في الساعة (136 كيلو مترا) محذرا من احتمال حدوث أعاصير تتسبب في اقتلاع الأشجار مع تحرك العاصفة شمالا على طول ساحل المحيط الأطلسي.
وفي ولاية فرجينيا تضررت عدة منازل جراء سقوط الأشجار في حين لم ترد أي تقارير عن حدوث وفيات او اصابات كما ارتفع منسوب المياه بين متر ومتر ونصف.
وتم حشد ما يقرب من 150 عنصرا من الحرس الوطني للمساعدة في الاستعدادات للعاصفة والتعامل مع تداعياتها وتم خفض مستوى (أيسا ايس) من إعصار من الفئة الأولى في وقت سابق بعدما مر من فلوريدا دون أن يخلف أضرارا لكن شدته ازدادت لدى اقترابه من كارولاينا الشمالية والجنوبية.