العثور على السرطان في قدم ديناصور عاش قبل 77 مليون عام


وجد فريق من العلماء أدلة على أن ديناصورا كان يعيش على الأرض قبل 77 مليون سنة، عانى من سرطان خبيث النوع تبرعم في عظام أسفل ساقه، في أول توثيق للمرض بالديناصورات، بحسب بحث علمي نشر الفريق نتائجه في دورية The Lancet Oncology الطبية العلمية، وفيه أن الديناصور كان من نوع يبرز من رأسه قرن.
والفريق العلمي هو من جامعة McMaster University الكندية. أما ما اكتشفه، فسيسهم بالتعرف أكثر إلى تطور ووراثة المرض الذي تم العثور عليه في 1989 بساق الديناصور اليسرى، بعد أن كان العلماء يعتقدون أنه كسر عادي في العظم، إلى أن استخدموا تقنيات متطورة في التشخيص، كشفت أن ما كان يعاني منه ذلك الديناصور هو تورم سرطاني خبيث النوع.
وسبق لعلماء كنديين أن ظنوا في فبراير الماضي أنهم اكتشفوا سرطانا بذيل ديناصور متحجر، عاش قبل 66 مليون عام، كما وورم سرطاني بفقرات ديناصور صغير، عثروا عليه في مقاطعة Alberta الكندية، ثم تبين بعد التدقيق أكثر أن الديناصورين كانا يعانيان من مرض معروف عربيا باسم "كثرة منسجات خلايا لانغرهانس" النادر والمصنف أحيانا على أنه سرطان، وفق ما بثت الوكالات ذلك الوقت.