خبير أميركي بارز يتوقع موعد طرح «اللقاح الموعود»


أعلن مدير المعاهد الوطنية الأميركية للصحة، الدكتور فرانسيس كولينز، أنه يشعر بالتفاؤل إزاء برنامج إدارة الرئيس دونالد ترامب لتسريع اللقاحات باسم "عملية السرعة الفائقة".
وتوقع كولينز أن يقود البرنامج لإنتاج لقاح آمن وفعال يحمي من الإصابة بمرض كوفيد-19 بحلول نهاية العام، ويمكن أن يحقق هدف صنع 300 مليون جرعة في أوائل 2021.
وقال كولينز خلال جلسة استماع عقدتها لجنة فرعية منبثقة عن لجنة المخصصات التابعة لمجلس الشيوخ، إن الولايات المتحدة تستهدف أيضا الوصول إلى حد إجراء مليون اختبار سريع يوميا في وقت ما في سبتمبر تقريبا، حتى يتسنى إعادة فتح المدارس واستئناف الأحداث الرياضية.
وارتفع عدد الإصابات الجديدة في جنوب الولايات المتحدة وغربها خلال الأيام الأخيرة، ويقترب من أعلى المستويات التي سجلت في أبريل الماضي، وفق ما نقلت "فرانس برس".
وتنتظر البلاد نهاية أسبوع حساسة، مع حلول العيد الوطني في 4 يوليو، الذي يشهد عادة لقاءات عائلية وتجمعات، وذلك في ظل تجديد فرض قيود في بعض المناطق، أو تعليق مسار رفع الإغلاق في أخرى.
وأعلن الحاكم الجمهوري لولاية تكساس، الخميس، أن وضع الكمامات بات إلزاميا في الأماكن العامة في هذه الولاية الجنوبية، التي تشهد ارتفاعًا كبيرًا في حالات الإصابة بفيروس كورونا.
أعلن مدير "مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها" روبرت ريدفيلد، الخميس أن "5 أو 6 أو7 أو8 بالمئة من الأميركيين أصيبوا، سواء عرفوا ذلك أم لم يعرفوا" بفيروس كورونا.
ووفقا لتلك النسبة يكون أكثر من 20 مليون شخص قد أصيبوا بالفيروس في الولايات المتحدة، وهو عدد أكبر بكثير من ذاك المعلن رسميًا، البالغ 2.4 مليون شخص.