واشنطن تضاعف المكافأة للقبض على زعيم «داعش» الجديد


أعلنت الولايات المتحدة، الأربعاء، مضاعفة المكافأة المعروضة في مقابل الحصول على أي معلومات تتيح القبض على الزعيم الجديد لتنظيم داعش، لتصل بذلك قيمة هذه المكافأة إلى 10 ملايين دولار.
وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان إن أمير محمد سعيد عبد الرحمن المولى "ساعد في ارتكاب وتبرير اختطاف أفراد الأقليات الدينية اليزيدية في شمال غرب العراق وذبحهم والمتاجرة بهم".
وكانت واشنطن وضعت الزعيم الجديد للتنظيم في مارس على لائحتها السوداء "للإرهابيين الدوليين".
وقُتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي ليل 26-27 أكتوبر 2019، في عملية عسكرية أميركية في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا.
وفي نهاية الشهر ذاته، أعلن التنظيم رسميا تعيين أبا ابراهيم الهاشمي القرشي خلفاً للبغدادي.
لكنّ القرشي لم يكن معروفًا لدى المحللين، حتّى إنّ بعضهم شكك أصلاً في وجوده. ومنذ ذلك الحين، حددت العديد من أجهزة المخابرات الغربية المولى على أنّه الزعيم الحقيقي لتنظيم داعش.