جاستن بيبر ينفي مزاعم امرأة اتهمته بالاعتداء عليها


نفى مغني البوب جاستن بيبر مزاعم امرأة اتهمته بالاعتداء عليها جنسيا عام 2014، مقدما فواتير وأدلة أخرى قال إنها تثبت أن من المستحيل وجوده في فندق بولاية تكساس الأميركية، زعمت المرأة بأنه مسرح الحادث.
وقال المغني الكندي، 26 عاما، في سلسلة تغريدات مطولة على تويتر الأحد "هذه القصة غير حقيقية" مضيفا أنه سيتخذ إجراء قضائيا.
وقال بيبر "هذه القصة مستحيلة وفقا للواقع ولذلك سأعمل مع تويتر والسلطات لاتخاذ إجراء قانوني".
وكانت امرأة تدعى دانييل اتهمت بيبر على تويتر يوم السبت بالاعتداء الجنسي. وقالت المرأة إنه اعتدى عليها في فندق بمدينة أوستن في ولاية تكساس يوم التاسع من مارس 2014، عقب وصوله فجأة لحضور مهرجان موسيقي.
وحذفت تغريدات المرأة ولم يتسن الوصول إليها للتعقيب.
وقدم جاستن بيبر فواتير فندق ورسائل بريد الكتروني وتقارير إخبارية قال إنها تثبت أنه كان يقيم مع صديقته آنذاك سيلينا غوميز وأصدقاء آخرين في مواقع مختلفة بأوستن في يوم الاعتداء المزعوم.