خلال اجتماع وزير الصحة د. باسل الصباح مع أعضاء مجلس إدارة جمعية الجراحين الكويتية

د. سلمان الصباح: خطة لإعادة إجراء العمليات غير الطارئة في القطاعين الحكومي والخاص


صرح رئيس جمعية الجراحين الكويتية الشيخ دكتور سلمان خليفة الصباح بخصوص اجتماع مجلس إدارة جمعية الجراحين الكويتية مع وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح.
وجاء الاجتماع بعد إعداد الجمعية آلية وخطة الجمعية لإعادة إجراء العمليات الجراحية غير الطارئة في البلاد في القطاعين الحكومي والخاص، وتم نقاش عودة العمليات الجراحية بكافة أنواعها تدريجيا ضمن ضوابط هدفها الحرص على سلامة جميع المرضى والطواقم الطبية كاملة.
وتابع الدكتور سلمان الصباح أنه تم مناقشة الوزير عن روئية الجمعية في خطة تطوير مستقبل النظام الصحي في البلاد، كما عرضت جمعية الجراحين الكويتية على الوزير تجارب الدول المجاورة والعالمية في خطط عودة العمليات الجراحية غير الطارئة ونتائجهم الأولية وكيفية الاستفادة من كل تجربة على حدة.
كما تم عرض مشاركات الجمعية في المحاضرات التي تمت خلال الفترة السابقة والتي كانت تهدف على تدريب الجراحين بكيفية إجراء العمليات الجراحية الأمنة للمرضى المصابين بفايروس كرونا المستجد.
وعن دعم الجمعية المستمر لوزارة الصحة وللجراحين في توفير أدوات الحماية الشخصية PPE من خلال تطويرها و صناعتها في الكويت.
من جانبه، أكد أمين سر جمعية الجراحين الكويتية د. شهاب اكروف حرص جمعية الجراحين على جمع أغلب ملاحظات الجراحين في البلاد بخصوص آلية صرف مكافئة الأعمال الممتازة ومكافئة الصفوف الأولى، وأن الوزير كان حريص كل الحرص على وضع آلية للصرف تحقق العدل والمساواة في صرف هذه المكافأت ودعمه لكافة زملائه الجراحين في البلاد.
كما صرح د. شهاب اكروف أن جمعية الجراحين سوف تطرح قريبا بطاقة الصفوف الأولى الإلكترونية المقدمة من جمعية الجراحين الكويتية من خلال تطبيق جمعية الجراحين الكويتية وهذه بطاقة تقدم الكثير من الخدمات الخاصة للجراحين المنتسبين لجمعية الجراحين الكويتية.
وتتقدم جمعية الجراحين بالشكر والعرفان للوزير لتبني مقترحات و توصيات جمعية الجراحين الكويتية وإعطاء الجمعية الوقت الكافي لمناقشة كافة الأمور التي تهم الجراحين في دولة الكويت.