عون: أول خطوة لإنقاذ لبنان تكون بمكافحة الفساد

هذا المحتوى من : د ب أ

قال رئيس الجمهورية اللبنانية، العماد ميشال عون اليوم الجمعة، إن أول خطوة لإنقاذ لبنان تكون بمكافحة الفساد.
جاءت تصريحات الرئيس عون جاء خلال استقباله وفد "الهيئة اللبنانية للإنقاذ" برئاسة بشارة سماحة الذي سلم رئيس الجمهورية "مشروعاً وطنياً للإنقاذ" بهدف الخروج من الأزمتين الاقتصادية والمالية الراهنتين.
وقال رئيس الجمهورية، إن "أول خطوة لإنقاذ لبنان هي بمكافحة الفساد، عبر نص القوانين والتشريعات التي تسهّل ملاحقة الفاسدين أياً كانوا، وعند استعمالي صلاحياتي الدستورية من أجل تحقيق هذه الغاية، تم اتهامي بتحويل النظام اللبناني إلى رئاسي".
وأضاف، أن "ما يحصل اليوم هو بسبب تراكمات خط سياسي معين تم اعتماده وامتد إلى نحو ثلاثة عقود من الزمن، ورغم وجودي خارج لبنان معظم هذا الوقت، نحمل اليوم وزر هذا الخط ونتائجه ونتعرض للاتهامات والحملات والتي يجب أن توجه الى المسؤولين الفعليين عن تدهور الأوضاع في لبنان".
ويشهد لبنان أزمة اقتصادية شديدة وبدأت التفاوض مع صندوق النقد الدولي، حول ما يمكن للصندوق أن يقدّمه إلى لبنان من قروض ومساعدات مالية ،يستخدمها في معالجة العجز في الموازنة وفي ميزان المدفوعات، وغيرهما من المجالات الحيوية.