بعد الغياب 81 يوماً.. الريال يعود للتدريبات الجماعية

هذا المحتوى من : إفي

عاد لاعبو فريق ريال مدريد للتدريبات الجماعية لأول مرة بعد غياب 81 يوماً من آخر تدريب جماعي لهم في 12 مارس (آذار) الماضي، قبل توقف النشاط بسبب إعلان حالة الطوارئ بسبب انتشار وباء كورونا في البلاد، ومن ثم عادت التدريبات مجدداً بشكل فردي أولاً ومن ثم في مجموعات صغيرة.
وتمكن المدرب زين الدين زيدان في النهاية من الاعتماد على جميع لاعبيه المتاحين في تدريب واحد ومجموعة واحدة قبل مباراة الفريق القادمة في الليغا التي تحدد موعدها رسمياً في 14 يونيو (حزيران) أمام إيبار، ويمتلك "زيزو" أسبوعين للتحضير جيداً لتلك المواجهة.
وكان "الميرينغي" قد بدأ التحضير رسمياً لمواجهة إيبار، وهي مباراة الجولة 28 من بطولة الليغا، في 12 مارس (آذار) الماضي في آخر تدريب جماعي للاعبين وسط إجراءات وقائية بسبب اتشار الوباء وذلك قبل يوم واحد من تعليق النشاط ودخول الجميع في حجر منزلي.
وبدأ اللاعبون التدريب اليوم الإثنين، بتدريبات بدنية شاقة ثم التدريب بالكرة بشكل منفرد، ولاحقاً في مجموعة قبل أن تنتهي الحصة بمباراة بين الفريق بأكمله 12 لاعباً ضد 12.