بكين: بومبيو لا يملك أدلة على أن مصدر كورونا مختبر صيني


في استمرار للجدل بين بيكن وواشنطن، أكدت الصين، الأربعاء، أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو لا يملك أي دليل على أن مصدر فيروس كورونا الجديد هو مختبر صيني.
وقالت الخارجية الصينية إنه لا يمكن لوزير الخارجية الأميركي أن يقدم دليلا على تسرب فيروس كورونا الجديد من مختبر صيني "لأنه لا يملكها".
وصرحت الناطقة باسم وزارة الخارجية الصينية، هوا شونيينغ، أن "مايك بومبيو تحدث مرات عدة لكنه لا يستطيع تقديم أدلة"، بحسب ما ذكرت فرانس برس.
وأضافت شونيينغ متسائلة "لماذا؟"، واستطردت قائلة "لأنه لا يملك أيا منها".
وقالت إن مصدر المرض مسألة يجب أن تترك للخبراء العلميين "بدلا من سياسيين يكذبون باسم ضرورات السياسة الداخلية".
وكان بومبيو قال الأحد إن هناك "عددا هائلا من الأدلة" على أن الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 تسرب من مختبر للفيروسات في مدينة ووهان، مركز إقليم هوبي، وسط الصين، حيث ظهر الفيروس أول مرة في أواخر ديسمبر من العام الماضي.
وقال بومبيو، في تصريح لشبكة "أي بي سي" الإخبارية، الأحد، إن "هناك عددا هائلا من الأدلة يشير إلى أن هذا هو المصدر"، ويقصد مختبر الفيروسات في ووهان.
غير أن وزير الخارجية الأميركي رفض التعليق على فرضية أن نشره كان متعمدا.