بومبيو: حظر الأسلحة على إيران ينتهي قريباً.. الوقت ينفد


حذر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، من انتهاء حظر بيع الأسلحة المفروض على إيران بعد 6 أشهر، واصفا إيران بأنها أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم.
وقال عبر حسابه في "تويتر": "ينتهي حظر الأسلحة المفروض على إيران - أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم - بعد 6 أشهر من اليوم. يجب على مجلس الأمن الدولي تمديد الحظر قبل تصاعد العنف الإيراني وبدء سباق تسلح جديد في الشرق الأوسط"، محذرا من أن "الوقت ينفد".
وأضاف: "في العام الماضي، أطلقت إيران صواريخ باليستية على جيرانها، وزرعت ألغاما واستولت على ناقلات النفط، وهرّبت الأسلحة إلى مناطق النزاع، وأسقطت طائرة ركاب مدنية. لا يمكننا المخاطرة بشراء إيران أسلحة أكثر تقدماً ونقل ترسانتها إلى جهات فاعلة غير مسؤولة".
وكان براين هوك، المبعوث الأميركي المختص بملف إيران، قد تناول نهاية الحظر الدولي المفروض على إيران في موضوع السلاح التقليدي، الذي يحل في شهر أكتوبر من عام 2020، وبخصوص أنشطة طهران الباليستية في عام 2023.