«التعاون الإسلامي»: 730 مليون دولار لدعم الدول الأعضاء لمواجهة فيروس كورونا


أكدت الامانة العامة لمنظمة التعاون الاسلامي اليوم الخميس تخصيص البنك الاسلامي للتنمية التابع لها مبلغ 730 مليون دولار للدول الاعضاء المتأثرة بجائحة فيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19).
وقالت المنظمة في بيان صحفي انها تتابع عن كثب وبقلق عميق تداعيات فيروس كورونا على جميع دول العالم وخاصة الدول الاعضاء في المنظمة مؤكدة تضامنها التام معها لمواجهة تداعيات هذه الكارثة الخطيرة بجميع ابعادها الانسانية والصحية والاقتصادية والاجتماعية.
واضاف البيان ان المنظمة وعبر كافة اجهزتها المتفرعة ذات الصلة تسخر جميع امكانياتها لمد يد العون للدول الاعضاء وخاصة الاقل نموا بهدف تعزيز قدراتها لاحتواء آثار فيروس كورونا السلبية وبشكل مباشر في القطاع الصحي.
من جهته اكد الامين العام للمنظمة الدكتور يوشف العثيمين على ان الدعم المقدم من صندوق التضامن الاسلامي يأتي استمرارا للجهوده المقدرة في تقديم الخدمات الانسانية النبيلة للامة الاسلامية في شتى المجالات وخاصة الطبية والعلاجية.
وثمن العثيمين حسب البيان دعم الدول الاعضاء لصندوق التضامن الاسلامي لتمكينه من القيام بمسؤولياته في خدمة الشعوب الاسلامية داعيا بقية الدول الاعضاء في المنظمة والمانحين من مؤسسات وافراد لدعم جهود الصندوق ليكون قادرا على تلبية الاحتياجات المتزايدة للدول المتأثرة من جائحة (كورونا).