الفوزان: وصول أول رحلة لإجلاء المواطنين من جمهورية إيران الإسلامية


أعلنت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية اليوم وصول أول رحلة جوية من عملية اجلاء المواطنين الكويتيين المتواجدين في ايران إثر تسجيل حالات اصابة مؤكدة ووفيات بفيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19) هناك.
وقال المدير العام للادارة عبدالعزيز الفوزان في تصريح صحفي ان اول رحلة من اصل خمس رحلات خصصت لتنفيذ عملية الاجلاء قد وصلت الى مطار الكويت الدولي (مبنى الشيخ سعد - تي 3) في تمام السادسة من مساء اليوم وعلى متنها 130 راكبا.
واشار الفوزان الى ان الرحلة التي جاءت بعد اعلان (الطيران المدني) وقف جميع الرحلات المغادرة الى ايران والقادمة منها في الوقت الراهن بناء على تعليمات وزارة الصحة "ضمن تعاون مستمر مع الجهات الحكومية المعنية ممثلة في وزارات الخارجية والصحة والداخلية لاستكمال عملية الاجلاء بالتنسيق مع الخطوط الجوية الكويتية".
بدورها اعلنت (الكويتية) في بيان صحفي تشغيل رحلات خاصة لاجلاء ما يزيد عن 700 مواطن من مدينة مشهد الايرانية بعد توقف الرحلات المنتظمة المغادرة الى ايران والقادمة منها.
وقالت (الكويتية) ان عملية الاجلاء تتم بالتنسيق مع وزارتي الخارجية والصحة و(الطيران المدني) مؤكدة استعدادها لتلبية اي تكليفات من الجهات المسؤولة لإجلاء المزيد من المسافرين كلما دعت الحاجة.
وكانت وزارة الصحة الايرانية اعلنت امس الجمعة تسجيل حالتي وفاة و11 اصابة مؤكدة بالفيروس المستجد اربع منها في العاصمة طهران في حين تم تسجيل حالات إصابة أخرى في (قم) ومحافظة (كيلان) الشمالية.