حصيلة وفيات كورونا تصل إلى 1770 ضحية.. وتزايد الإصابات


تجاوزت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد في الصين الـ1700 ضحية، الاثنين، بعد وفاة 105 أشخاص في مقاطعة هوبي الأكثر تضررا من هذا الوباء، حيث ظهر الفيروس لأول مرة لتصل إلى 1770 حالة وفاة.
وأفادت اللجنة الصحية الوطنية في المقاطعة في تقريرها اليومي بتسجيل 2048 إصابة جديدة، ما يضع حدا لانخفاض سُجل على مدى الأيام الثلاثة الماضية في عدد الإصابات الجديدة.
وبلغ عدد الإصابات 70548 على الأقل في سائر أنحاء الصين، معظمها في هوبي.
وبدأ عدد الاصابات الجديدة في المقاطعة بالتراجع بعد الارتفاع الكبير الأسبوع الماضي في أعقاب تعديل المسؤولين لطرق التشخيص، لتشمل احتساب الإصابات التي يتم التثبت منها بواسطة صورة الأشعة المقطعية للرئة.
وعلى الرغم من أن أرقام الإصابات التي سجلت أعلى بنحو 100 مقارنة بالاثنين، إلا أنها لا تزال أدنى بكثير من يومي الجمعة والسبت.
وخارج هوبي كان واضحا انخفاض الإصابات الجديدة، وقال متحدث باسم السلطات الصحية الصينية، الأحد، إن هذا التراجع في عدد الإصابات مؤشر على أنه تتم السيطرة على انتشار الفيروس.
من جانبه، حذّر رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، "من المستحيل التنبؤ بالاتجاه الذي سيتخذه هذا الوباء".
وقال في تغريدة على تويتر إن خبراء دوليين وصلوا الى بكين وباشروا بإجراء لقاءات مع نظرائهم الصينيين حول الوباء.