افتتاح معرض الدوحة الدولي للكتاب بمشاركة عربية وأجنبية


انطلقت اليوم الخميس فعاليات الدورة ال30 من معرض الدوحة الدولي للكتاب بمشاركة 335 دار نشر تمثل 31 دولة عربية وأجنبية من بينها الكويت.
وأكد وزير الثقافة والرياضة القطري صلاح العلي في تصريح صحفي عقب افتتاح المعرض الذي يقام تحت شعار (أفلا تتفكرون) الحرص على "أن يكون المعرض ليس نقطة لبيع الكتب فحسب ولكن لتكون الدوحة واحة للمعرفة والتفكر وهو ما يعززه البرنامج الثقافي للمعرض وما يتضمنه من ندوات ومحاضرات وورش".
واشار العلي الى ان الهدف من هذه الفعاليات المكثفة هو "التوجه نحو الأسرة للمشاركة بفعالية في المعرض واقتناء الكتب القيمة فضلا عن الالتقاء بالنخب الفكرية من كتاب ومفكرين".
ويضم المعرض المقام تحت رعاية امير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني هذا العام 797 جناحا مقامة على 29 ألف متر مربع.
ويقدم المعرض لأول مرة هذا العام مسابقة (أفلا تتفكرون) وهي مسابقة فكرية ثقافية منوعة مخصصة لطلاب المدارس وتتكون من أربع مراحل وهي الدوري الثقافي والمرحلة الربع نهائية والمرحلة النصف نهائية والمرحلة النهائية.
ويشارك في الجناح الكويتي بالمعرض وزارة الاعلام الكويتية ممثلة بإدارة المعارض والاصدارات الاعلامية الى جانب مركز البحوث والدراسات الكويتية ومجلس النشر العلمي بجامعة الكويت و37 من المكتبات ودور النشر والتوزيع الخاصة.