«امانة الاوقاف»: الملتقى الوقفي الـ26 يؤكد العلاقة بين الوقف والمنظمات الدولية


قال الامين العام للامانة العامة للأوقاف محمد الجلاهمة اليوم الثلاثاء ان الملتقى الوقفي ال26 والمقرر اقامته منتصف ديسمبر الجاري يؤكد العلاقة التكاملية بين الوقف والمنظمات الدولية في خدمة الانسان والتنمية.
جاء ذلك في كلمة للجلاهمة خلال المؤتمر الصحفي الذي اقامته الامانة للاعلان عن انطلاق الملتقى الوقفي ال26 (الوقف والمنظمات الدولية) والمقام تحت رعاية سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح.
وأضاف ان الملتقى الوقفي ال26 والمقام برعاية كريمة من سمو ولي العهد على غرار السنوات السابقة سيكون في يومي 15 و 16 ديسمبر الحالي وسيشهد مشاركة العديد من الجهات الرسمية والأهلية والمنظمات الدولية والمؤسسات والعلماء والاكاديميين والمختصين من عدة دول.
وأكد الجلاهمة ان الملتقى يناقش علاقات الامانة العامة للاوقاف بالمنظمات الدولية خاصة المعنية منها بمساعدة المحتاجين والفقراء واللاجئين في اطار صياغة مستقبل العلاقات بين المؤسسات الوقفية والخيرية والمنظمات الدولية بهدف دعم المشاريع والانشطة والبرامج التي تنفذها الامانة ومنظمات المجتمع المدني.
وبين ان هذا التعاون يعزز مكانة الكويت كمركز دولي للعمل الانساني في ظل قائد العمل الانساني سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح.
وثمن الجلاهمة دور الامانة العامة للاوقاف في رعاية العمل الوقفي انطلاقا من رؤيتها الاستراتيجية في (التميز في استثمار الوقف وصرف ريعه وتعزيز ثقافته بشراكة مجتمعية فاعلة) مبينا ان موضوع الملتقى سيتم ترجمته عبر محاور الملتقى وفعالياته وندواته وحلقاته النقاشية.
واعرب عن شكره وتقديره لسمو ولي العهد على رعايته الكريمة للملتقى ولجميع الضيوف والمشاركين فيه داعيا المولى عز وجل للكويت بدوام التقدم والازدهار والامان في ظل القيادة السياسية الحكيمة.

أغاني المهرجانات
الصراع الفكري
مهارات أصول التربية