دشن مركز سلوى التخصصي

وزير الصحة: حريصون على الوصول بالتغطية الصحية.. للجميع


دشن وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح مركز سلوى الصحي التخصصي اليوم بحضور النائب محمد الهدية والمتحدث الرسمي باسم الوزارة د. عبد الله السند وعدد من الاطباء والمتخصصين
وقال الصباح في تصريح صحافي على هامش الافتتاح ان المركز يتكون من طابقين ويقدم خدمات طبية كثيرة منها خدمات الطب العام، السكري، الامومة، الاشعة، الصيدلة، المختبرات، والاسنان. مؤكدا حرص وزارة الصحة التام على الوصول بالتغطية الصحية الشاملة لجميع فئات المجتمع من المواطنين والمقيمين.
واكد ان وزارة الصحة تعكف حاليا على الربط الالي بين مراكز الرعاية الصحية الاولية والمستشفيات بملف الكتروني واحد وهي الية ربما تستغرق وقتا للانجاز الا ان الوزارة ماضية فيها وعازمة على اتمامها وجدد الصباح الاشارة الى تطبيق الربط الالكتروني بين منظومة الرعاية الاولية و تطبيق الوصفة الالكترونية الموحدة في القريب العاجل.
بدوره اكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة د. عبد الله السند الى ان الوزارة تعكف على التوسع في خدمات الرعاية الصحية الاولية باعتبارها الركيزة الاساسية للخدمات الصحية في البلاد ونوه الى وجود نحو 100 مركز صحي في الكويت يتم توزيعهم على المناطق الصحية كافة 64% منهم يعمل حتى منتصف الليل (اي حتى الـ 12 صباحا) بينما يعمل 44 % في ايام العطلات الرسمية و27 % من المراكز تعمل بنظام النوبات.
وكشف السند كذلك عن تدشين عدة مراكز صحية قريبا قائلا: افتتحنا بالامس القريب مركز جابر الاحمد الصحي في مدينة جابر الاحمد والذي يعد ثالث المراكز الصحية في المنطقة ويغطي قطعتي 6 و7 وفي القريب العاجل سيتم افتتاح مركز الفنطاس والزلزلة الصحيين في منطقة الدسمة.
وفيما يتعلق بمركز سلوى اشار السند الى انه يعتبر المركز الـ 18 في منطقة حولي الصحية والثاني في منطقة سلوي بعد مركز قطعة 5 وانهما يغطيان منطقة سلوى والبدع وانجفة ويقدمان الخدمة لـ 88 الف نسمة ويضمان عيادات للطب العام السكري الامراض المزمنة غير المعدية رعاية الامومة والطفل السليم عيادة الاسنان بالاضافة الى عيادة للصحة الوقائية الى جانب مرافق صحية هامة مثل المختبر والصيدلية العامة والتخصصية.
وثمن حصول الكويت على اعلى المراتب في التغطية الصحة الشاملة بتقدير 77 في مؤشر التغطية الصحية الشاملة بشهادة البنك الدولي الزراع الاقتصادي للامم المتحدة وكذلك بشهادة منظمة الصحة العالمية وفق احدث تقاريرها على الشبكة العنكبوتية.
واضاف: لاشك ان الصحة هي احد الاحتياجات الاساسية لكل انسان ولذلك تلتزم الوزارة بتقديم الرعاية الصحية على مدار الساعة بما يتفق مع رؤيتها الصحية الشاملة والخطة الانمائية 2035 وتسعى لتذليل كافة العقبات والتحديات امام متلقي الخدمة للحصول عليها بسهولة ويسر.
من جهته تقدم النائب محمد الهدية بالشكر لوزير الصحة لجهده ومثابرته على افتتاح مركز سلوى وهنا اهالي المنطقة بهذه الخطوة التي من شأنها تقليل الازدحام والاقبال الكبير على مراكز الرعاية الصحية الاولية في المنطقة لاسيما وان منطقة سلوى من المناطق المعروفة بالتكدس السكاني.
واشاد بالتعاون المثمر والبناء بين المجالس النيابية والبلدية والسلطة التنفيذية حيث تعمل المجالس على نقل هموم المواطنين واحتياجاتهم للجهات التنفيذية وهي تعتبر الاقرب للمواطنين لذا دائما ما تكون حلقة الوصل بينهم وبين الجهات التنفيذية للوصول الى الخدمات المطلوبة.