الحرس الثوري: إيران اختبرت صاروخا جديدا


زعم قائد بالحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، السبت، أن طهران اختبرت صاروخا جديدا، لكنه لم يذكر أي معلومات إضافية عن الصاروخ.
ونقلت وكالة تسنيم للأنباء، السبت، عن قائد الحرس الثوري الإيراني قوله إن إيران اختبرت صاروخا جديدا.
وقال سلامي: "بلدنا دائمة ساحة لاختبار العديد من الأنظمة الدفاعية والاستراتيجية، وهذه تحركات دائبة صوب تطوير قوتنا الرادعة... وكان يوم أمس هو أحد أيام نجاح هذه الأمة".
وتشكل الصواريخ الإيرانية تهديدا أمنيا لجيرانها، كما تدعم بها الميليشيات المتطرفة الموالية لها في المنطقة.
وبدأت طهران تطوير برنامجها الصاروخي بين أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات من القرن الماضي، بإنتاج صواريخ قصيرة المدى تضمنت صواريخ "فجر" من 1 إلى 5، يصل مداها إلى نحو 80 كيلومترا.
وعقب ذلك طورت إيران صواريخ "زلزال" من 1 إلى 3، بمدى يتراوح ما بين 150 و250 كيلومترا، ثم أنتجت صواريخ "فاتح 110"، التي يتراوح مداها بين 200 و300 كيلومتر، وصاروخي "شهاب" 1 و2 بمدى يتراوح بين 300 و500 كيلو متر.