حكاية الإمام علي بن أبي طالب واليهودي


عرف عن الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه أنه وهب العلم والفراسة والحكمة من أوسع أبوابهم ، ويحكى أن ذات مرة كان الإمام علي رضي الله عنه يستعد ليصلي بالناس وكان يقف خلفه يهودي حيث أراد ذلك اليهودي أن يكيد للإمام علي وقرر أن يسأل الإمام سؤالا يعجز عنه فيلهى عن أداء الصلاة بتفكيره بذلك السؤال، فجاء إلى علي رضي الله عنه فقال له: يا علي سمعت رسول الله يقول عنك أنت باب الحكمة لكثر علمك وأريد أنا أن أسألك سؤالا عجزت بالرد عليه.. فقال الإمام علي اسأل.. قال اليهودي: أريد أن اسأل ما هي الحيوانات التي تبيض وما هي الحيوانات التي تلد؟
فقال الإمام علي رضي الله عنه الجواب سهل... تعجب اليهودي ظنا منه أن الإمام سيلتهي في الصلاة وهو يتذكر الحيوانات التي تلد والحيوانات التي تبيض..
قال الإمام علي: كل حيوان له أذنان بارزتان يلد وكل حيوان ليس له أذنان بارزتان لا يلد .. سبحان الله ..
والعلم الحديث اثبت صحة ما قاله الإمام علي.. لكن الخلاف بين العلماء كان في الحوت هل له أذنان أم لا.. العلم الحديث اثبت ان للحوت أذنين إذا فهو يلد ..
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «أنا مدينة العلم وعلي بابها».