«الذهب» يحقق أعلى مكاسب في 2019.. مستفيدا من ضعف الدولار الأميركي


قالت شركة (سبائك الكويت) للمعادن الثمينة إن الذهب حقق أعلى مكاسب له منذ بداية هذا العام عند مستوى 1358 دولارا للأونصة مستفيدا من زيادة الطلب عليه في الأسواق العالمية كملاذ آمن بفعل المخاوف المخيمة على الأسواق إضافة إلى ضعف الدولار الامريكي.
وأوضحت الشركة في تقرير متخصص أصدرته اليوم الاثنين أن الذهب سيسير في اتجاه متصاعد خلال الفترة المقبلة مدعوما بمؤشرات البيانات الأمريكية الصادرة خلال الأسابيع الماضية منها بيانات سوق العمل عن شهر مايو الفائت التي غلبت عليها السلبية بجانب أسعار المستهلكين ومبيعات التجزئة.
ورأت أن استمرار الذهب في الصعود سيكون مرتبطا بنتائج اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بعد غد الأربعاء إذ أن المستثمرين سيتوجهون نحو الذهب في حالة رفع الفائدة مما يزيد من أسعاره فضلا عن التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.
وعن باقي المعادن أفادت بأنها صاحبت الذهب في الصعود إذ أنهى تداولاته الأسبوع الماضي عند مستوى 15 دولارا للأونصة مدعوما بالتداولات الأمريكية في حين بلغ معدن البلاديوم 1465 دولارا والبلاتينيوم 820 دولارا للأونصة.
وفيما يتعلق بأسواق الذهب المحلية بينت أنها تأثرت بارتفاع الأسعار العالمية مما دفع رواد الأسواق للتوجه إلى تخفيض مشترياتهم من الذهب إذ بلغ سعر الغرام عيار 21 نحو 5ر11 دينار (نحو 36 دولارا) في حين ارتفع سعر الغرام عيار 24 إلى 15ر13 دينار (نحو 5ر43 دولار).