وزيرة الأشغال تقوم بجولة تفقدية في «الرميثية» و«صباح الناصر»


تفقدت وزيرة الأشغال العامة وزير الدولة لشؤون الإسكان جنان رمضان بوشهري صباح اليوم منطقة الرميثية، بناء على دعوة النائب صلاح خورشيد للوقوف على أبرز المشاكل التي تعاني منها المنطقة.
وقالت رمضان خلال جولتها التفقدية إن «وزارة الأشغال تستكمل حاليا مع المقاول الفائز بعقد صيانة منطقة الرميثية الذي وافق عليه مجلس الوزراء أخيرا، بقية الاجراءات الخاصة بتقديم كفالته البنكية، متوقعة ان يتم توقيع العقد نهاية الشهر الجاري».
وأوضحت رمضان، أن أعمال العقد تشمل إلى جانب صيانة شوارع المنطقة عمل توسعة لشارع ناصر المبارك الرئيسي ليكون من 3 حارات في كل جانب، كما سيشمل العقد انشاء مخرج جديد يربط ذات الشارع بـ«الفحيحيل» السريع.
وأشارت رمضان إلى وجود خطة شاملة لدى الوزارة لإصلاح مناطق الكويت من خلال عدة عقود صيانة سيتم توقيعها في المرحلة المقبلة، لافتة إلى حصول الوزارة على موافقة الجهاز المركزي للمناقصات العامة على إضافة أوامر تغييرية على عقود الصيانة الحالية بعد تعديل مواصفات الخلطات القديمة بأخرى حديثة بما يتوافق مع خطة العمل الجديدة التي تم اعتمادها وعرضها على مجلس الأمة.
وبشأن أعمال صيانة الطرق السريعة، قالت ان هيئة الطرق تعمل على صيانة طريقي الملك فهد وطريق الدائري السادس، مؤكدة ان أعمال الصيانة في الطريقين تتم وفق الجدول الزمني بالتنسيق مع الهيئة العامة للمرور، مرجعة بطء أعمال الصيانة في الفترة الفائتة إلى زحمة الشوارع خلال شهر رمضان المبارك، لذا ارتأت الهيئة بالتنسيق مع المرور ان تقتصر الأعمال على عطلة نهاية الأسبوع، والآن عادت وتيرة العمل إلى ما كانت عليه قبل رمضان.
وأشارت إلى أخذ الوزارة موافقات على إضافة أوامر تغييرية على بعض عقود صيانة الطرق السريعة، متوقعة ان يتم بدء العمل بها قريبا.
من جانبه، أشاد النائب صلاح خورشيد، بالدور الذي قامت به وزيرة الأشغال في استثناء عقد صيانة منقطة الرميثية من مجلس الوزراء للتعجيل في صيانة المنطقة على اعتبار ان هذا مطلب مستحق لأهالي المنطقة بعد تأخره لمدة سنتين، ما أدى إلى تهالك شوارع المنطقة.
وبشر خورشيد أهالي المنطقة بأن العمل في صيانة شوارع المنطقة وتوسعة شارع ناصر المبارك سيبدأ قريبا بناء على وعد وزيرة الأشغال.
وشملت الجولة زيارة لمنطقة صباح الناصر للوقوف على أبرز المشاكل التي تعاني منها المنطقة، خصوصا مشكلة تهالك الشوارع وتضررها بشكل كبير جدا
ورافق الوزيرة في الزيارتين وكيل وزارة الأشغال اسماعيل علي أحمد وعدد من الوكلاء المساعدين.