«هيئة الشباب»: مخيم العاملين مع الشباب يهدف لتفعيل دورهم في البرامج الشبابية


أكد المدير العام للهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري أن (مخيم العاملين مع الشباب) الذي ستقيمه الهيئة في شهر يونيو المقبل يستهدف أعضاء المجلس الشبابي الأول ويرتكز على تفعيل دور الشباب في البرامج الشبابية وصنع القرار فيها.
 
وقال المطيري في مؤتمر صحفي للاعلان عن المخيم وحفل ختام (مخيم براحة الأول) اليوم الخميس إن الهيئة ارتأت أن تخصص هذه الدورة لأعضاء المجلس الذين سيتم الإعلان عن أسمائهم في وقت لاحق ليكونوا مؤثرين ومتأثرين وإعدادهم للقيام بمهمتهم في تنشيط العمل الشبابي في البلاد وتحقيق الريادة للشباب.
 
وأوضح أن المخيم الذي سيستمر شهرا يهدف إلى التأكيد على أن دور الشباب في غاية الأهمية في تطوير البرامج الشبابية وتحقيق نتائج أفضل كما يسعى إلى ترسيخ مفهوم أن الواجبات والحقوق تجاه المجتمع والدولة عملية متبادلة علاوة على أن المخيم سيكون فرصة للشباب لتدريبهم على مفاهيم الديمقراطية وآليات اتخاذ القرار.
 
وعن ختام (مخيم براحة الأول) أفاد بأن دورته الأولى نجحت في استقطاب مجموعة مميزة من الكتاب الشباب لتطوير وتعزيز قدرة الكتابة لديهم وتنمية مهاراتهم في هذا المجال المهم بهدف استثمار طاقاتهم وصقل مواهبهم في خدمة وطنهم.
 
وذكر المطيري أن المخيم شكل فرصة لتلاقي وتداعي الأفكار الإيجابية والبناءة بين هؤلاء الكتاب الشباب وتبادل الخبرات في أجواء ثقافية مميزة مبينا أنه بعد نجاح هذا الملتقى ستخصص الهيئة الدورة المقبلة المخيم لمجالات أخرى لتوسيع قاعدته.
 
وأشاد بالتفاعل الشبابي المميز في أنشطة وبرامج الهيئة باعتبارهم شركاء الهيئة كما ان التسجيل الكبير للمجلس الشبابي يشير إلى اهتمام الشباب بتطوير عملهم الشبابي مقدما الشكر العميق لهؤلاء الشباب وكل الجهات الراعية لأنشطة و برامج الهيئة.