«السكنية»: لا صحة لتغيير موقع مشروع جنوب مدينة سعد العبدالله


نفى المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة للرعاية السكنية المهندس إبراهيم الناشي ما نشرته إحدى الصحف المحلية وتناقلته بعض الحسابات في وسائل التواصل الاجتماعي عن نقل مشروع جنوب مدينة سعد العبدالله إلى موقع آخر، مؤكداَ أنه عارٍ عن الصحة تماماَ ولم يتم عرض أي فكرة عن نقل موقع المشروع على الجانب الكوري، مشيرا إلى أن المؤسسة العامة للرعاية السكنية ماضية في تنفيذ المشروع الذي يعتبر أول مدينه ذكية صديقة للبيئة ستنشأ من خلال الشراكة بين دولة الكويت ممثلة بالمؤسسة العامة للرعاية السكنية وجمهورية كوريا الجنوبية ممثلة في مؤسسة الأراضي والإسكان وهي تعتبر أولى مشاريع المدن التي ستنفذ بهذا الاسلوب مبيناَ أن أصل الاتفاق هو إقامة المشروع في موقعه الحالي.
 
وقال الناشي في تصريح صحفي اليوم، إن المؤسسة قامت في مناسبات عدة بتسليط الضوء على تفاصيل المشروع بوسائل الإعلام المختلفة بدءا من الاتفاقيات الأولى التي ابرمت بين الجانبين الكويتي والكوري مرورا بمراحل التخطيط والتصميم وذلك من مبدأ اطلاع الجميع على تفاصيله ومراحه .
 
وأشار الناشي إلى أن العمل مستمر في إنجاز مرحلة تخطيط وتصميم المشروع واستكمال إجراءات تأسيس الشركة بين المؤسسة والجانب الكوري والتي ستتولى أعمال المشروع و إدارته وصيانته.
 
ولفت إلى أن الأخبار المغلوطة والإشاعات ليست في صالح المشروع مضيفا أن مشروع جنوب مدينة سعد العبدالله مدرج ضمن الخطة الخمسية التاسعه للمؤسسة علاوة على كونه احد المشاريع التنموية للدولة .
 
كما أكد أن لجنة الخدمات العامــة بمجلس الوزراء الموقــــر تتابع بصفة دورية الجهات الحكومية التي تتبع لها العوائق القائمة بأرض المشروع كل فيما يخصه ومتابعة البرامج الزمنية المقدمة من تلك الجهات في سبيل إزالة جميع العوائق.
 
وفي الختام طالب المتحدث الرسمي الجميع بتحري المعلومات الصحيحة من مصادرها الرسمية فيما يتعلق بمشروع جنوب مدينة سعد العبدالله أو غيره من المشاريع الإسكانية الأخرى .