هجوم محتمل لداعش يوقع قتيلين جنوبي ليبيا

هذا المحتوى من : سكاي نيوز

قتل عنصران من جهاز الحرس البلدي الليبي، مساء الاثنين، جنوبي البلاد بعد هجوم مسلح لمجموعة يرجح أنها تنتمي لـ"داعش" في بلدة الفقهاء بمنطقة الجفرة.

وجاء الهجوم بعدما دخل مسلحون إلى المدينة، وذكرت مصادر أمنية، أنهم قاموا بقطع الاتصالات والكهرباء وهاجموا منازل لعسكريين وعناصر أمن.

ورجحت المصادر أن يكون "داعش" وراء الهجوم، وأشارت إلى أن قطع الاتصالات جاء بالتنسيق مع مسلحين من العاصمة طرابلس "غرفة التحكم الرئيسي للاتصالات في البلاد".

وتقع بلدة الفقهاء داخل منطقة الجفرة جنوبي ليبيا وتم تحريرها من قبل الجيش الليبي قبل أشهر.

ويرى محللون أن إطلاق يد المسلحين للقيام بهذا الهجوم، يأتي لإرباك الجيش الليبي الذي يتقدم في العاصمة طرابلس .

خزيمة الفقير
المصريفوبيا
نفطنا والنفط الصخري الأميركي