وزير الإعلام يشارك في جولة بالمتاحف والمعالم التونسية


شارك وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري اليوم الخميس في جولة بتونس ضمت زيارة مجلس نواب الشعب ومتحف (باردو) و(قصر السعيد) وذلك ضمن الافتتاح الرسمي لتظاهرة (تونس عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2019).
 
وقال الجبري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية وتلفزيون الكويت، ان الجولة "أجرينا لقاء مع رئيس البرلمان التونسي محمد الناصر" اذ تمحورت المحادثات حول العلاقات الكويتية - التونسية معربا عن سعادته بهذه الجولة التي تم الاطلاع خلالها على "رصيد تونس التاريخي والحضاري الثري".
 
من جهته، اعتبر رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، ان (قصر السعيد) هو واجهة ثقافية وفكرية لاثراء الحراك الثقافي والابداعي في تونس وذلك بعد أشهر من العمل على إعادة تهيئته وصيانته ليستقبل معرضا مهما بعنوان (تونس نافذة المتوسط) الذي يضم محتويات تجسد العلاقات الدبلوماسية بين تونس والعالم في القرن 19.
 
واضاف ان (قصر السعيد) يعد مكسبا وطنيا مهما داعيا جميع التونسيين إلى زيارة هذا المعلم الحضاري للاطلاع على ثروة تونس الثقافية وتاريخها وجميع الفنانين والمبدعين والمثقفين إلى استغلال القصر بالطريقة المثلى.
 
على صعيد متصل، اكد رئيس البرلمان التونسي، ان اختيار تونس عاصمة للثقافة الإسلامية باجماع يترجم المكانة التي تتميز بها البلاد بالعالم العربي والاسلامي.
 
واكد أهمية دفع الثقافة للاضطلاع بأدوار أوسع من خلال تعزيز العمل الثقافي ليكون رافدا للتنمية وسدا منيعا أمام الفكر المتطرف معتبرا ان الثقافة هي سلاح المواطن الحقيقي لتعزيز مبادئ الحوار بين الأفراد والمجموعات والشعوب.
 
وشارك عدد من وزراء الثقافة في الدول الإسلامية ومجموعة من الوفود الرسمية في زيارة (متحف باردو) و(قصر السعيد) والبرلمان التونسي فيما من المقرر أن يقام مساء اليوم الخميس احتفال رسمي لإطلاق تظاهرة (تونس عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2019).