سموه عقد مباحثات رسمية مع الرزاز في عمّان

سمو رئيس الوزراء نقل رسالة صاحب السمو إلى العاهل الأردني


التقى سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء في قصر الحسينية بالعاصمة عمّان أمس مع العاهل الأردني عبدالله الثاني ابن الحسين.
ونقل سموه خلال اللقاء رسالة خطية من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد إلى أخيه صاحب الجلالة الهاشمية تضمنت سبل دعم العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وعقد سموه جلسة مباحثات رسمية مع نظيره الأردني د.عمر الرزاز تناولت سبل دعم العلاقات بين البلدين وتعزيز التعاون في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والسياحية التي تحقق طموحات وتطلعات الشعبين. كما تناولت القضايا الإقليمية والدولية التي تهم الكويت والمملكة والجهود الدبلوماسية المبذولة لتحقيق السلام ودعم الاستقرار في المنطقة.
وأعرب سمو رئيس مجلس الوزراء عن سعادته البالغة واعتزازه الكبير بزيارة الأردن التي تأتي تجسيدا لحرص الكويت على توطيد العلاقات التاريخية بين الأشقاء وتعزيز التعاون ودفع العمل العربي المشترك لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.
كما أعرب سموه عن الاعتزاز لتبوء الكويت المرتبة الأولى عربيا والثاني عالمياً بحجم الاستثمارات في الأردن والتي بلغت 5.5 مليار دينار كويتي مؤكداً السعي لزيادة هذه الاستثمارات بما يعزز الاقتصاد الأردني ويخلق فرص العمل لشعبه الشقيق.
من جانبه أكد رئيس مجلس الوزراء الأردني أن بلاده "لا تنسى وقوف الأشقاء الكويتيين إلى جانبها في مختلف الظروف والأحوال" مؤكداً أن "هذه الوقفات المشرفة والكبيرة دليل قاطع على أصالة أهل الكويت ونخوتهم العربية الأصيلة وأخوتهم الصادقة".