سمو الأمير يشهد مراسم الاحتفال برفع العلم في قصر بيان


بحضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه احتفل بقصر بيان صباح اليوم بمراسم رفع العلم.
 
 
وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ومعالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وكبار المسؤولين بالدولة.
 
 
هذا وقد وصل موكب سموه رعاه الله إلى مكان الحفل حيث أطلقت المدفعية (21) طلقة ترحيبية بسموه كما استقبل سموه حفظه الله بكل حفاوة وترحيب من قبل أبنائه منتسبي الجيش والشرطة والحرس الوطني ثم قام سموه رعاه الله برفع علم الدولة وتم عزف النشيد الوطني بعدها ألقى الرائد فهد حمود الشمري قصيدة وطنية بهذه المناسبة هذا نصها:
 
 
يالله يا وهاب يا خير معبود... يا منزلن لأمة محمد رشدها.
ترضي طموح اللي رقى المجد بصعود... لين اعتلا بالقاف غاية سعدها
رفع العلم ومشاهدالشيخ منشود... فيه الفخر ماله مكانن بعدها
يا مصلح البينين يا وافي عهود... يا رمز للحكمه وباني عمدها
يا عد لاضاقت على الناس مورود... يروي كبودن ضايقه من لهدها
صباح لا غابوا عن الخير موجود... كم فتنتن بيديه ربي خمدها
هذي عوائد سيدى سيد الجود... عز العرب وقت الشدائد سندها
محمود في صفحة هالصلح محمود... لا دون التاريخ تكفي وحدها
وشلون وأنت من الناس معدود... فيك الصفات اللي مانحصي عددها
منها الكرم والجود والخير والفود... مغني ضعوف الأرض منهي كمدها
ومنها السطر والمجد يا شامخ الطود... يا مروض نفوسن تكاثر حسدها
يابو السياسه مابعد وفدك وفود... الكايده ما غير رايك هجدها
يا مدرك الواقع ويا راقي سنود... بافعالك اللي كل جيلن حمدها
الشعب من خلفك دعى خير معبود...  يحفظك من شين الحياة ونكدها
ويمد في عمرك ذرى لكل مضهود... نبراس خير وسيرتك نعتمدها
وعلى يمينك ناطح الكيد والكود... عضيدك اللي للمعالي صعدها
نواف من خيره على الناس مشهود... لرضاك يسعى وكلمتك ما لحدها
نواف شيخن للصعيبات مرصود ... سياسته عاش البلد في رغدها
هذي شيوخ الدار من عهد وجدود... سلالتن بالخير ربي وجدها
من بعد ذا يا سيدي سهود ومهود... الدار باذن الله شديدن مسدها
الدار محميه من الجال لحدود... بالجيش اللي وقفته من جحدها
والداخلية للعدى سد وقيود... وسيوف لأمن الدار محدن غمدها
ومن الحرس درع ومقابيس بارود... ونارن تبيد اللي نوى يضطهدها
لاصاح صياح الضحى وانتخى العود... جيناه مثل السيل ينفض زبدها
دون الوطن ضباط وسلاح وجنود... ومجندن عند اللوازم سندها
وسلاحنا دين ومواثيق وعهود... ما تغيب عنها الروح كود بلحدها
يا سيدي والله من حولك اسود... تعرف هوى نفسك وتعرف جلدها
انت الذي بكل الميادين محمود... واليوم من حظ القيادة عمدها
نعاهدك بالله عن دارنا نذود... بجيوش ما خانت بيومن عهدها
صقور لا طارت مع الجو وفهود...بالبر وننهي بالبحر من قصدها
يا سيدي حب الوطن ماله حدود... تبذل له الاجواد غاية جهدها
من دون هالبيرق طموحات وزنود...وأمجاد ماضي والكرامه مددها
وتاريخنا حبلن على السلم ممدود... وكويتنا بالطيب مدت بيدها
ارحم من الوالد لي ضاق مولود...وأوضح من النجم الشمالى رشدها
وأكرم من الغيث المهلات برعود...واجمل جمال الكون ربي فردها
حبه عديل الروح لا والله بزود...بقلوب اهل الدار واللي وفدها
وحبك ملكنا ملك والشعب محشود...خلفك وردد كلمته واعتمدها
الا صباح العز مافيه منقود... خطن حمر واللي زرعها حصدها
وصلاة ربي عد ما هل من نود... على النبي وعداد بارق رعدها
 
 
هذا وقد تم إهداء سموه حفظه الله هدية تذكارية بهذه المناسبة من أبنائه منتسبي القوات المسلحة.
 
 
كما استقبل سموه رعاه الله بقصر بيان صباح اليوم معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم.
 
 
واستقبل سموه حفظه الله بقصر بيان صباح اليوم معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم ورئيس مجلس الأعيان في المملكة الأردنية الهاشمية حيث سلم سموه حفظه الله رسالة خطية من أخيه صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة تتعلق بالعلاقات الأخوية والتاريخية الراسخة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين مقدرا جلالته المواقف الاخوية النبيلة لسموه رعاه الله تجاه المملكة الاردنية الهاشمية الشقيقة والتأكيد على توسيع آفاق التعاون الثنائي وبحث مختلف القضايا بما يسهم في تفعيل التعاون العربي المشترك لمواجهة مختلف التحديات، كما تضمنت دعوة سموه رعاه الله لزيارة المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.
 
 
كما استقبل سموه رعاه الله بقصر بيان صباح اليوم سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح.
 
 
واستقبل سموه حفظه الله بقصر بيان صباح اليوم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو ورئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ أحمد يوسف السعود الصباح وذلك بمناسبة زيارته للبلاد.
 
 
كما استقبل سموه رعاه الله بقصر بيان صباح اليوم رئيس مجلس العلاقات العربية والدولية محمد جاسم الصقر والسادة أعضاء المجلس وذلك بمناسبة انعقاد الاجتماع الثامن لمجلس الأمناء بدولة الكويت.