اللواء النواف يستعرض الخطط الأمنية الحالية والمستقبلية


ترأس وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الأمن العام اللواء الشيخ فيصل نواف الأحمد الصباح اجتماعاً موسعاً ضم المدراء العامين لمديريات الأمن.

وقد بدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية نقل خلالها تحيات وتقدير معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الفريق م. الشيخ خالد الجراح الصباح ووكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام.

واستعرض مع مدراء الأمن خطط العمل الحالية والمستقبلية الخاصة بمهامهم وواجباتهم واستمع إلى شرح عن آلية عمل دوريات الاسناد وغرفة عمليات تلقي البلاغات والتعامل الفوري معها، مشدداً على ضرورة التفاعل الإيجابي مع كافة البلاغات والتواصل مع الجهات المنوطة بها للتعامل السريع مع تلك البلاغات.

وذكر اللواء النواف أن قطاع الأمن العام شهد نقلة نوعية خلال الآونة الأخيرة وذلك بفضل التنسيق والتعاون بين القائمين على العمل، مؤكداً ضرورة متابعة هذه النقلة واستمرار العمل بها حتى يتحقق المزيد من النجاحات لبسط السيطرة الأمنية على ربوع البلاد من أجل حماية كل مواطن ومقيم من أي أعمال قد تخل بالأمن.

وأكد اللواء النواف على نهج وزارة الداخلية في تطبيق مبدأ الثواب والعقاب لمكافأة المجد والأخذ بيده للارتقاء بجميع الخدمات الأمنية لأن العمل الأمني من اهم أولوياته الانضباط والالتزام بالسلوك القويم.

وفي نهاية الاجتماع استمع اللواء النواف إلى بعض الملاحظات والمشاكل التي تعترض عمل الأمن العام ووعد بتذليلها والعمل على حلها بأسرع وقت ممكن حتى يتمكن القطاع من القيام بواجباته المناط به على أكمل وجه.