مع إبقائه تحت المراقبة

القضاء الفرنسي يطلق سراح سعد لمجرد


أطلقت السلطات الفرنسية سراح المغني المغربي سعد لمجرد، المتّهم بقضية اغتصاب مع إبقائه تحت المراقبة، بحسب ما أفاد مصدر قضائي اليوم الخميس.
 
وأصدرت محكمة الاستئناف في إيكس آن بروفانس، جنوب شرق فرنسا، قرارا بإنهاء مدة التوقيف الاحتياطي للمغني المستمرّة منذ الثامن عشر من سبتمبر.
 
وهو سيكون ملزما بالبقاء في فرنسا ودفع كفالة بقيمة 75 ألف يورو، بحسب المصدر.
 
وأصدر القضاء الفرنسي في حق المغني البالغ 33 عاما اتهاما أول بالاغتصاب في اكتوبر 2016 ثم في أبريل 2017 وأخيرا في نهاية أغسطس ما استدعى ايداعه التوقيف الاحتياطي على ذمّة التحقيق.