«الاستئناف» تؤيد الحبس 10 سنوات لـ «الداعشية الفلبينية»


رفضت الدائرة الجزائية بمحكمة الاستئناف، استئناف المقيمة الفلبينية المتهمة بالانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابي، لحكم أول درجة القاضي بحبسها 10 سنوات مع الشغل والنفاذ والإبعاد عن البلاد بعد تنفيذ الحكم، وبذلك يتأيد الحكم الأولي بحقها.
 
وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت عن تمكن الأجهزة الأمنية من إلقاء القبض على المتهمة البالغة 33 عاما بعدما دخلت البلاد بتأشيرة عمالة منزلية، بتهمة الانتماء إلى التنظيم ومبايعته والاستعداد لتنفيذ عمل إرهابي بالتنسيق معه، وذلك بعد رصد حساب إلكتروني تديره، مضيفة أنها تتواصل وتتخابر مع التنظيم الإرهابي في ليبيا باستخدام اسم وكنية وهمية محاولة للإفلات والتملص من رقابة ومتابعة الأجهزة الأمنية.