واشنطن: إنشاء مكتب لمكافحة أسلحة الدمار الشامل


اعلنت وزارة الامن الداخلي الامريكية اليوم الخميس انشاء مكتب (مكافحة اسلحة الدمار الشامل) بهدف تحسين الجهود الرامية لمنع الارهابيين من استخدام الاسلحة الكيماوية ضد الولايات المتحدة ومصالحها.
 
وقال وزير الامن الداخلي الامريكي كيرستجن نيلسن في تصريح صحفي بمناسبة انشاء المكتب ان ثمة خطر متزايد من الجماعات الارهابية والدول التي تمتلك اسلحة كيماوية او بيولوجية او نووية لاستخدمها ضد الامريكيين.
 
واضاف نيلسن ان المكتب سيعمل على دمج الوظائف الرئيسية لوزارة الامن الداخلي وقيادة الجهود التي تبذلها الإدارة الامريكية لمواجهة تهديدات أسلحة الدمار الشامل.
 
واوضح نيلسن ان وزارة الامن الداخلي تعمل بشكل متقارب يجمع بين اسلوب الاستخبارات والعمليات مؤكدا ان اقامة هذا المكتب يعد خطوة مهمة.
 
وسيرأس المكتب مدير مكتب الكشف عن الاسلحة النووية في وزارة الامن الداخلي جيمس ماكدونيل.