مقتل العشرات من عناصر داعش بقصف جوي في القائم والبوكمال

هذا المحتوى من : 24

أعلنت خلية الإعلام الحربي العراقية اليوم الأحد، مقتل العشرات من عناصر داعش، بقصف جوي استهدف أوكار التنظيم في القائم والبوكمال السورية.

وقالت الخلية في بيان بحسب "الغد برس"، إنه "من خلال المتابعة المستمرة والجهود المكثفة من قبل وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية لاستهداف عصابات داعش الإرهابية، وإعطاء إحداثيات مهمة للقوات الجوية، عن تواجد أهداف خطيرة من عناصر داعش في قضاء القائم والبوكمال السورية، أسفرت العملية عن تدمير مقر لاجتماعات أبرز قيادات داعش، حيث يتواجد فيه ما يقارب 20 إرهابياً ومن ضمنهم، أبو عمر العراقي، أحد قيادات الخط الاول في سوريا".

وأضافت أنه "تم تدمير مقر تواجد أحد قيادات داعش المدعو أبو مهند الحلبي، ما يسمى مسؤول الشرطة الإسلامية في منطقة البوكمال والقائم"، مبينة أنه "يتواجد معه من 30 إلى 35 داعشياً".

وتابعت أن "العملية استهداف أحد قيادات عصابات داعش المدعو أبو مريم الشيشاني، في منطقة البوكمال وهو أحد خبراء البحث والتطوير والتفخيخ ومعه 4 مختصين في تفخيخ العجلات وتطوير الأسلحة".

وأشارت الخلية إلى أنه "تم تدمير مقر ما تسمى قيادة عمليات الفرات لداعش في القائم، ويتواجد داخله الكثير من القيادات و العناصر الإرهابية، بالإضافة إلى استهداف أحد قيادات عصابات داعش المدعو أبو سعيد المصري، ومنصبه ما يسمى مسؤول ديوان المالية في منطقة البوكمال مع 3 إرهابيين من قيادات الخط الأول في ديوان المالية".

وأكدت أن "عمليات القصف أدت إلى تدمير وحرق الأسلحة والأعتدة والآليات التي كانت برفقة هؤلاء الإرهابيين في الخمس عمليات أعلاه".