تحذير أمريكي من اضطرابات «استفتاء كردستان»


أطلقت السفارة الأمريكية في العراق، الأحد، تحذيرا للرعايا الأميركيين من اضطرابات محتملة أثناء الاستفتاء على استقلال كردستان العراق المقرر، الاثنين.
وذكر تحذير السفر: "يجب على المواطنين الأميركيين تجنب السفر إلى أو داخل المناطق المتنازع عليها بين حكومة إقليم كردستان وحكومة العراق".
ويأتي التحذير بعدما أعلنت الخارجية الأميركية، الأربعاء الماضي، "معارضتها بشدة" للاستفتاء المقرر، وحثت الزعماء الأكراد العراقيين على الدخول في مفاوضات مع الحكومة العراقية بدلا من ذلك.
ويعتزم إقليم كردستان إجراء استفتاء على "استقلاله" عن العراق يوم 25 سبتمبر على الرغم من تحذير بغداد بأن ذلك مثل "اللعب بالنار"، وإعلان الولايات المتحدة أنه يمكن أن يقوض القتال ضد مقاتلي تنظيم داعش.
وفي السياق، أبدى مجلس الأمن الدولي معارضته للاستفتاء، محذرا من أن هذه الخطوة الأحادية من شأنها أن تزعزع الاستقرار ومجددا تمسكه بـ"سيادة العراق ووحدته وسلامة أراضيه".
وفي بيان صدر بإجماع أعضائه الـ15 أعرب مجلس الأمن عن "قلقه ازاء التأثيرات المزعزعة للاستقرار التي قد تنجم عن مشروع حكومة إقليم كردستان إجراء استفتاء بصورة أحادية الجانب الأسبوع المقبل".