بالصور| تحويل محطة تاريخية للسكك الحديدية في ألمانيا إلى مسجد


حول متطوعون مسلمون في مدينة ويندلاند الألمانية، محطة سكة حديد تاريخية لمسجد ضخم يستوعب أعداد المصلين المتزايدة من اللاجئين.

ونفذ هذا المشروع الطبيب ماهر مهندس الذي سيقوم بدور إمام المسجد بعدما جمع فريقاً من المتطوعين المسلمين للقيام بأعمال البناء اللازمة للمبنى في Luchow في المدينة.

ويتوقع مهندس أن يرى حوالي 100 شخص من المصلين في صلاة يوم الجمعة. حيث قال: “في الوقت الحالي لدينا غرفة واحدة للصلاة في محطة Lunchow. ولكن المجتمع الإسلامي في ازدياد نتيجة لتدفق اللاجئين المسلمين. إن غرفة الصلاة القديمة أصبحت أصغر بكثير لأن العديد من المسلمين يأتون إلى المدينة من مناطق أخرى لأداء صلاة الجمعة”.

وأضاف: “نريد أن ننشئ مساحة منفصلة للنساء في المسجد الجديد أيضاً، وهو أمر مهم جداً لأن الرجال والنساء يصلون كل على حدة”.

ويعيش طبيب الأنف والأذن والحنجرة المتخصص، البالغ من العمر 62 عاما، في ذات المنطقة منذ العام 1991، وقال إن المسلمين مسموح لهم بالقيام بصلواتهم اليومية في أي مكان، ولكنه أمر جدير بالتقدير أن يؤدوا هذه الصلوات في المساجد.

التحويل سيتم تمويله من تبرعات العديد من المسلمين الذين سيقومون بالعمل بأنفسهم. ويقول الدكتور مهندس: “كل شخص هنا يدعم المشروع بقدر استطاعته.. بعضهم يستطيعون التبرع بالمال، والبعض الأخر يقوم بالتبرع بالعمل، الجميع يساعد حسب إمكانياته”.

وقال بأن المجتمع هنا يترقب افتتاح المسجد الجديد مع حلول شهر رمضان المبارك في أواخر شهرأيار/مايو.

ووفقاً للرابطة الوطنية للمسلمين في ألمانيا “شورى”، فإن هناك حوالي 180 مسجداً بالفعل في منطقة ساكسونيا السفلى.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

الوساطة
بكل بساطة
رسالة إلى وزير التربية.. مع التحية